القائمة الرئيسية



الموقع في سطور


البحث

البحث في

الصلاة الصلاة يا عباد الله

التدخين ... طريقك للموت

لن ننساك يا أقصى

فلسطين ... غزة

أريد أمي ... !

إلا رسول الله

محمد رسول الله

وبالوالدين إحسانا

رمضان

تفاءل وابتسم

أعدموا قاتل الأطفال

الوفاء لأطفال سوريا

وإذا مرضت فهو يشفين

موكب الثوار حاملا سهم الفداء

 دعاء لسوريا الشيخ ثامر الزير

حمص ... حماك الله

كتبنا بالدم الغالي بيانا


همسات دعوية

اخي العزيز .. أختى العزيزة

أحبتنا في الله نزف إليكم بشرى مشروع

همسات دعوية

رسائل دعوية عبر الواتساب




أحبتنا في الله ساهموا في نشر هذاه الخدمة لتعم الفائدة

الدال على الخير كفاعله

إضغط هنا للدخول لتصاميم همسات دعوية

 

 


همسات دعوية - خلفيات الجوال

أضف إلى هاتفك - جوالك - موبايلك

شكلا جماليا يذكرك بالله

همسات دعوية تقدم لك هذه التصاميم الدعوية المتنوعة

 

للدخول لتصاميم خلفيات الجوال

إضغط هنا


رسائل دعوية متنوعة

رسالة لصاحب الدش

أخي الكريم :
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ... وبعد
اسمــع كلامي ياحبيـبي واضحا من غير غـشْ
فيما يسميه الأنـــام بعصــرنا: طبقــــــا و"دِشْ"
هـــو بــوق تنـــصير لقســـيس لئيـــم منتفـــشْ
هو ضحكةٌ سكْرى ترنُّ، وصوتُ عُهرٍ يرتعشْ
أخي الحبيب .. إليك هذه الكلمات التي خرجت من قلبي فلعلها تصل إلى قلبك، وامتزجت بروحي فلعلها تمتزج بروحك ..
كتبتها بمداد المحبة والصفاء، والنصح والوفاء، فلعلها لاتجد عن نفسك الصافية مصرفا.
أخي .. إني لا أعرفك، وأنت لاش

بقلم: منابر الدعوة

القراءة : 8692

آداب تحية الإسلام ( السلام عليكم ورحمة الله وبركاته )

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد :
فإن ديننا الحنيف قد أرسى دعائم الأخوة والمحبة بين المسلمين ، وجعلهم متحابين ومجتمعين على الخير والإحسان وقد وثّق الإسلام هذه الرابطة الأخوية بآداب شرعية ومن هذه الآداب ( السلام ) ، ففي حديث عبدا لله بن عمرو رضى الله عنه أنّ رجلاً سأل النبي صلى الله عليه وسلم أيّ الإسلام خير ؟ فقال : (( تطعم الطعام وتقرئ السلام على من عرفت ومن لم تعرف )) [ متفق عليه ] ، وللسلام آداب شرعية يجب أن يتعرف عليها المرء

بقلم: منابر الدعوة

القراءة : 43766

نجاح داعية

الذي يقرأ في تاريخ الدعوات, و أسباب نجاحها أو فشلها يجد أن من أهم أسباب النجاح الذي تحرزه دعوة ما أحد أمرين:

1- الحق الذي تحمله هذه الدعوة , فبقدر ما فيها من الحق تكون ملائمة للفطرة, قريبة إلى العقل , و سرعان ما تتقبلها النفوس وتسكن إليها . ولذلك لما سمع الجن كلام الله تعالى يقرؤه رسوله المصطفى -صلى الله عليه وسلم- رجعوا إلى قومهم يقولون : { إِنَّا سَمِعْنَا قُرْءَانًا عَجَبًا . يَهْدِي إِلَى الرُّشْدِ فَآمَنَّا بِهِ } [الجن:1-2]، بل تحولوا مباشرة إلى "منذرين" تتحرك في نفوسهم دوافع

بقلم: طريق الإسلام

القراءة : 18334

قصة الإسلام في الصين

كثيرة هي الأزمات التي تتعرض لها أمتنا الإسلامية في وقتنا الحاضر، ولا نكاد نُغلِق ملفًا حتى نفتح آخر، بل لعلنا نفتح عشرات الملفات في آنٍ واحد، فالقضية ملتهبة في فلسطين والعراق والسودان والصومال وأفغانستان والشيشان.. وهي كذلك ملتهبة في الصين وفي ألمانيا وفي فرنسا وفي الدنمارك.. قضايانا كثيرة.. وأزماتنا شديدة.. وقد يدفع هذا بعض المسلمين إلى أن يقولوا: اتسع الخرق على الراقع. بمعنى أنه لم يعُدْ هناك أمل في الإصلاح، ولم تعد هناك فرصة للقيام.. وهذا الإحباط في حقيقة الأمر لا معنى له في الإسلام، بل نؤمن أن الله بيده مقاليد السموات والأرض، وأنه لو رأى منا صلاحًا واستقامة لأنزل علينا نصره المبين بالطريقة التي يريد، وفي الوقت الذي يراه. كما أن دراسة التاريخ أثبتتْ لنا أن مع الصبر نصرًا، وأن مع العسر يسرًا، وأن أنوار الفجر لا تأتي إلا بعد أحلك ساعات الليل.

بقلم: د. راغب السرجاني

القراءة : 5477

muhammad

تصميم وتطوير - فريق عمل منابر الدعوة - 1430 هـ - 2009 م - جميع الحقوق مبذولة لكل مسلم بشرط ذكر المصدر