القائمة الرئيسية



الموقع في سطور


البحث

البحث في

الصلاة الصلاة يا عباد الله

التدخين ... طريقك للموت

لن ننساك يا أقصى

فلسطين ... غزة

أريد أمي ... !

إلا رسول الله

محمد رسول الله

وبالوالدين إحسانا

رمضان

تفاءل وابتسم

أعدموا قاتل الأطفال

الوفاء لأطفال سوريا

وإذا مرضت فهو يشفين

موكب الثوار حاملا سهم الفداء

 دعاء لسوريا الشيخ ثامر الزير

حمص ... حماك الله

كتبنا بالدم الغالي بيانا


همسات دعوية

اخي العزيز .. أختى العزيزة

أحبتنا في الله نزف إليكم بشرى مشروع

همسات دعوية

رسائل دعوية عبر الواتساب




أحبتنا في الله ساهموا في نشر هذاه الخدمة لتعم الفائدة

الدال على الخير كفاعله

إضغط هنا للدخول لتصاميم همسات دعوية

 

 


همسات دعوية - خلفيات الجوال

أضف إلى هاتفك - جوالك - موبايلك

شكلا جماليا يذكرك بالله

همسات دعوية تقدم لك هذه التصاميم الدعوية المتنوعة

 

للدخول لتصاميم خلفيات الجوال

إضغط هنا


رسائل دعوية متنوعة

صفة صوم النبي صلى الله عليه وسلم

صفة صوم النبي صلى الله عليه وسلم

راجعهـــا فضيـلة الشـيخ
عبد الله بن عبد الرحمن بن جبرين

الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه ، أما بعد:

فهذه نبذة في صفة صوم النبي -صلى الله عليه وسلم- وما فيها من واجبات وآداب وأدعية وفى حكم الصيام وأقسام الناس فيه ، والمفطرات ، وفوائد أخرى على وجه الإيجاز، ونسأل الله تعالى أن يوفق المسلمين لتطبيق سنة نبيهم صلى الله عليه وسلم في كل صغيرة وكبيرة، والله الموفق0

بقلم: منابر الدعوة

القراءة : 9605

آخر العام


جادت قريحة أحد الأدباء في وصف مناسبة وداع العام فجرى قلمه بقوله : " رأيت على الطر يق شبحاً يسير منهوكاً على الطريق الذي يلف السهل والوعر والجبل و البحر والصحراء والبساتين وكل ما تحتويه ومن يكون فيها على الطريق الطويل الذي يلوح كخط أبيض يغيب أوله في ظلام الأزل ويختفي آخره في ضباب الأبد . رأيت شبحاً يسير على طريق الزمان، وسمعت صائحاً يصيح بالدنيا النائمة : تيقظي تيقظي، إن العام يرحل الآن، أمن الممكن هذا ؟! أيحدث هذاكله في هدوء ؟ يموت في هذه الليلة عام، يمضي الراحل بذكرياتنا وآلامنا وآمالنا

بقلم: الكلم الطيب

القراءة : 13546

العيد .. وكلمة الروح

مجلة البيان
العيد .. وكلمة الروح
أسامة طه الشافعي
يأتـي يوم العيد ببُشريات متجددة كل عام؛ ففي المغزى الاجتماعي والمعنى الإنساني لهذا اليوم ســرّ الـفـرح، وروعة الانتقال من طور إلى طور؛ إذ هو يوم الخروج من الزمن إلى زمن جديد، زمن قـصـيـر ضــاحـك بين الحين والحين؛ ليكون يوماً طبيعياً في هذه الحياة التي تعقدت وانتقلت عن طبيعتها!!
يوم يعمّ فيه الناسَ ألفاظُ الدعاء والتهنئة ليرتفعوا فوق منازعات الحياة وجاذبيات التراب.
يوم سنّ فيه الإسلام الثياب الـجـديــدة إشعاراً للجمي

بقلم: منابر الدعوة

القراءة : 13036

احــــذرواالسـحــــروالسـحــــرة

الحمد لله وحده والسلام على من لا نبي بعده .

أما بعد :

فإن خير الجهاد وأفضله القيام على أعداء الدين والوقوف في نحورهم كالسحرة والكهان والمشعوذين فقد استطار شررهم وعظم أمرهم وكثر خطرُهم فآذوا المؤمنين وأدخلوا الرعب على حرماتهم غير مبالين وقد توعد الله المجرمين بسقر وما أدراك ما سقر فقد أخبر الله في كتابه العزيز أن الساحر كافر فقال : { وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّى يَقُولَا إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلَا تَكْفُرْ فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَ

بقلم: منابر الدعوة

القراءة : 9329

muhammad

تصميم وتطوير - فريق عمل منابر الدعوة - 1430 هـ - 2009 م - جميع الحقوق مبذولة لكل مسلم بشرط ذكر المصدر